الرئيسية / وطنية / مكتب سيدي بوزيد- بالمرصاد نيوز: من أجل ضمان ” الحقوق الإقتصادية و الإجتماعية للنساء ضحايا العنف السياسي في تونس “

مكتب سيدي بوزيد- بالمرصاد نيوز: من أجل ضمان ” الحقوق الإقتصادية و الإجتماعية للنساء ضحايا العنف السياسي في تونس “

مكتب تونس – موقع جريدة بالمصاد نيوز

نظم مساء أمس الجمعة 24 جوان 2022 مكتب تونس المركز الدولي للعدالة الإنتقالية بالتعاون مع جمعية   ”  صوت حواء ”  ورشة حول ” الحقوق الإقتصادية و الإجتماعية للنساء ضحايا العنف السياسي في تونس ” بأحد الفضاءات الخاصة  بسيدي بوزيد جمعت عددا من نساء ضحايا العنف السياسي و ممثلي المنظمات المحلية و الناشطين المشاركين في مجال حقوق المرأة و ذلك لمناقشة أفضل الإستراتيجيات و خطوات المناصرة لمساعدة النساء التونسيات المتضررات من إنتهاكات حقوق  الإنسان على التمكين و الحصول على إعتراف حقيقي من خلال جبر الضرر .

سلوى القنطري مديرة مكتب تونس المركز الدولي للعدالة الإنتقالية أكدت ل ” بالمرصاد نيوز  ” أن هذه الورشة التي تأتي ضمن سلسلة من أربع ورش عمل ينفذها المركز حول النهوض بأجندة جبر الضرر من خلال المعرفة المتمركزة محليا في جهتي  سيدي بوزيد  وقفصة مع الأخذ في الاعتبار البعدين الإقتصادي و الإجتماعي لأوجه التآزر هذه . كما أنه يعتمد على العمل السابق للمركز الدولي للعدالة الإنتقالية بشأن جبر الضرر الجماعي و حقوق الضحايا من النساء و ذلك من خلال سماعات و شهادات  للمتضررات و المتضررين سواء فرادى أو جماعات بخصوص الإنتهاكات بالحقوق  الإقتصادية و الإجتماعية  التي طالتهم زمن الدكتاتورية و حتى بعد سقوطها بسبب  تواصل غياب جبر الضرر و ذلك قصد تجميعها و تضمينها  في تقرير مفصل يصدر خلال السنة القادمة (2023 ) على –  حد تعبيرها – 

و أكدت ‘ عناية سماري ‘  إحدى ضحايا نظام بن علي تعرضها إلى ظلم فادح تمثل في عدم تشغيلها و الإستغناء عنها رغم نجاحها في إحدى المناظرات الوطنية و تلتمس  ‘ سماري ‘   بهذه المناسبة أن يتم الإعتراف بها من أجل  إصلاح مسارها المهني حتى تتمكن من توفير لقمة عيشها و مستحقات  أبنائها كبقية زملائها الذين نحجوا معها في تلك  المناظرة الوطنية .

و من جانبها كشفت جنات كداشي رئيسة جمعية صوت حواء بالجهة أن كل الحاضرين و الحاضرات في الورشة أكدوا أن مسار العدالة الإنتقالية لم يكتمل لذلك فهم متمسكون بضرورة جبر الضرر الذي يرتبط أساسا بمقاومة الفساد و عدم التفريق بين الجهات و بضرورة المساواة في المواطنة و مقاومة التهميش الذي ما انفك  يطال العديد من المناطق الداخلية بالبلاد التونسية و خاصة بجهة سيدي بوزيد 

 * ابو منتصر 

تصوير ابو منتصر 

 

عن badreddine

شاهد أيضاً

سيدي بوزيد – بالمرصادنيوز: مشروع من أجل تعزيز قدرة المزارعين على الصمود و التعايش مع تغير المناخ…

في إطار البحث عن السبل الكفيلة للتعايش  مع التغيرات المناخية المتسارعة والعمل على الحد من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *