أخبار عاجلة
الرئيسية / مجتمع / من وراء القضبان الصحفي خليفة القاسمي يوجه رسالة شكر و تقدير لنقيب الصحفيين وكل أعضاء النقابة الوطنية وكل زملائه في مختلف وسائل الإعلام

من وراء القضبان الصحفي خليفة القاسمي يوجه رسالة شكر و تقدير لنقيب الصحفيين وكل أعضاء النقابة الوطنية وكل زملائه في مختلف وسائل الإعلام

 في رسالة الصحفي خليفة القاسمي الموجهة إلى نقيب الصجفيين زياد الدبار  و كل أعضاء النقابة الوطنية للصحفيين و كل زملائه في مختلف وسائل الإعلام وهو يقبع خلف القضبان هذا نصها :
المرناقية 1 جانفي 2024
إلى السيّد نقيب الصحفيين زياد الدبار وكل أعضاء النقابة الوطنية للصحفيين
من الصحفي : خليفة الڨاسمي
أردت من خلال هذه الرسالة الموجزة أن أتقدم لسيادتكم بجزيل الشكر والتقدير نظرا للمتابعة المتواصلة لقضيتي والإحاطة المستمرة بعائلتي.
رغم قساوة الحرمان ومرارة الفراق فإني أشعر بالفخر بانتمائي للنقابة الوطنية للصحفيين والاعتزاز بانضمامي لأسرة موزاييك.
كما أعلم سيادتكم أن كل يوم أقضيه وراء القضبان يزيدني إلا “وسام شرف” لأني أحمل قضية وليست جريمة، حيث دافعت عن شرف المهنة وطالبت بضرورة تطبيق القانون المنظم لقطاع الصحافة.
أتوجه بالشكر لكل من تضامن معي خاصة الزميلات والزملاء والسادة المحامين والحقوقيين والجمعيات والهياكل والمنظمات الوطنية والأجنبية ووسائل الإعلام.
سأبقى دائما جندي من جنود الوطن.
– الصحافة ليست جريمة.
– أتمنى من القضاء الإنصاف ورد الاعتبار.
أتمنى لكم سنة إدارية جديدة موفقة وكل عام وأنتم بخير.
السجين الصحفي خليفة الڨاسمي.

عن Baha

شاهد أيضاً

إسداء شكر

سبحان من تفرد بدوام العزة والبقاء وحكم على مخلوقاته بالموت والفناء ولم يشاركه أحد في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *