أخبار عاجلة
الرئيسية / الرياضة / ترى من يحمل الخبر السعيد ؟

ترى من يحمل الخبر السعيد ؟

 تونس – يالمرصاد نيوز

صار الراي العام يتنمر على المنتخب الوطني وهذه اتعس مرحلة يمر بها منتخب فالشباب في وضعية حرجة وهم في حاجة الى وقفة الى مساندة حتى بالدعاء ..لن نتركهم يواجهون مصيرهم وهم تحت الضغط وفي عزلة ..نحن معهم وليكن ما يكون ليست نهاية العالم ونحن لن نواجه المانيا او البرازيل. بارك الله في من اوصلنا الى هذا الوضع ..رجل هيمن على كرتنا وادخلها في نفق وجماعته تتغنى به لدوره المالي في انقاذ الجامعة وان كان لم ينقذ كرتنا من الغرق. اتى بمدرب بمنطق الحساب وهو يدرك ان التونسي صار يعرف كيف تتم صفقات الجامعة ..تحت الحائط وفيها البيع والشراء ..حيث لا شي واضح ولا شي يقنع اليوم رحل المدرب بهدية من السماء وماعلى جلال القادري ان يستقل بذاته ويخطط بمفرده لان الكبيركما قال طارق ذياب وبعد تجربة عامين ونصف لم يترك اي بصمة ..فركلات الجزاء مثلا ينفذها من يريد وبنفس الطريقة وعلى الجهة اليمنى للحارس وفي متناول يده.. صحيح اننا سنكون مع منتخب به مواهب ونتمنى ان تتوحد هذه المواهب في مواجهة منتخب نيجيري صار يستهزء بهم ان لم نقل يحتقرهم هي 90 دقيقة في ظروف الكوفيد والغيابات ولكن ما يبقى للتاريخ هو كيفية ظهورنا ونتيجة المباراة ..والكرة عند امدرب جلال القادري الذي ترك انطباعا جيدا حيث ما حل ..فلا تستمع لمن ينادي باللعب بجدار خلفي ..العب بخطتك وتاكد ان لك خط دفاع جيد .يعرف كيف يحد من قوة خصمه ويضعه في صعوبات ..لا ترم المنديل فهناك من سيزف الخبر السعيد . لكن ما يهم وقبل الممباراة الفاصلة للمونديال ..لابد من عملية محاسبة ..لان الكرة ليست رهينة قرارات رجل دمر كرتنا والجوقة ترافقه وتسب من نقد اداءه ..لاسباب لم تعد خافية على احد ..فهل يكون بامكاننا المحاسبة من اجل نهوض رياضي اكثرمن ممكن

 ع.المقطوف

عن badreddine

شاهد أيضاً

أرقام لاتزول

متابعة الإعلامي و الصحفي عبد السلام صيف الله أهم الارقام المسجلة في تصفيات مونديال 2026 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *