الرئيسية / وطنية / سيدي بوزيد : رائحة الموت تنبعث من المصب العشوائي كل فجر

سيدي بوزيد : رائحة الموت تنبعث من المصب العشوائي كل فجر

مكتب سيدي بوزيد – موقع جريدة بالمرصاد نيوز

يستنشق كل فجرمتساكنو الأحياء السكنية الجنوبية لمدينة سيدي  بوزيد على غرار  حي ”  النوامر ”  و حي ”  أولاد بلهادي ”  و حي ”  الهناء ” و حي ”  أولاد شلبي ” و حي ”  الفلاحة”  و متساكني الجوار  و المؤسسات الحكومية خارج مناطق العمران  الكائنة في ذات الناحية الجنوية بين مدينة المكان و المصب العشوائي المتاخم لكلية العلوم و المدرسة الإبتدائية ” الحي الفلاحي ” و محطة الرصد الجوي رائحة الموت الناتج عن إنتشار دخان كثيف ينبعث من المصب العشوائي ليعم فضاء الناحية المذكورة كل فجر أثناء خلود  الأهالي إلى النوم و يحول دون وصول الهواء النقي إليهم و حتى إلى الصاحين منهم حيث يشعرون بحالات إختناق و أزمات تنفسية تتسبب في نقل بعضهم و خاصة المسنين و الأطفال و الحوامل وممن يعانون من الأمراض المزمنة إلى المستشفى الجهوي بالجهة لتلقي الإسعافات و العلاج اللازمين و تتسبب بذلك في تثقيل نفقات و مصاريف إضافية 

لذلك فهم  (المتساكنون ) يطلقون صيحة فزع إلى المجلس البلدي و الجهات المسؤولة بسيدي بوزيد إلى التدخل الفوري  للحد من هذه الكارثة البيئية و  التخلّص نهائيًا من كل مصادر التلوث بالمدينة و التي باتت تنذر بخطر حقيقي  و إلى الإسراع  بفتح تحقيق جدي حول مصادر هذا التلوث و ما له من إنعكاسات سلبية على  الهواء و التربة أثرت على المنتوجات الزراعية فيها من جهة و إلى محاسبة المتسبّبين في حرق المصب الجهوي للفضلات  كل مرة و امكانبة التفكير في غلقه نهائيًا ونقله إلى مكان آخر أبعد ما يكون عن السكان 

و يذكر أن مجموعات من المتساكنين يعتزمون التخطيط إلى تحرك إحتجاجي في قادم الأيام للتنديد بسياسة الوعود الكاذبة و رفع قضية عدلية ضد كل  المسؤولين الذين لم يمضوا قدما و لم يسعوا إلى حل  المشكلة بصفة نهائية سيما و أن المسألة تتعلق بمخاطر بيئية تهدد المتساكني

*أبو منتصر*

*صور منتصر*

عن badreddine

شاهد أيضاً

ندوة صحفية بحضور الصحفي الفلسطيني وائل الدحدوح.

  تدعو النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين دعوة عموم الصحفيات و الصحفيين لحضور الندوة الصحفية التي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *