الرئيسية / نجوم وفنون / في الندوة الصحفية للدورة 22 لأيام قرطاج المسرحية : حرص كبير على إنجاح الدورة والممثل الكبير أحمد بدير والممثلة سميحة أيوب ضمن ضيوف الدورة

في الندوة الصحفية للدورة 22 لأيام قرطاج المسرحية : حرص كبير على إنجاح الدورة والممثل الكبير أحمد بدير والممثلة سميحة أيوب ضمن ضيوف الدورة

بحضورعدد كبير من أهل  الصحافة والإعلام  وممثلي عن وزارة الثقافة الساهرين على فعاليات  الدورة 22 لأيام قرطاج المسرحية  السيد يوسف الاشخم المدير العام للمؤسسة الوطنية لتنمية المهرجانات والتظاهرات الثقافية والفنية،و السيدة نصاف بن حفصية مديرة الدورة وأعضاء الهيئة المديرة، انتظمت يوم أمس بمدينة الثقافة الشاذلي القليبي الندوة الصحفية الخاصة بهذه الدورة  التي ستنتظم فعاليتها من 04 إلى 12 ديسمبر2021 بعد  تحسن الوضع الوبائي التي أعلنت عليه مؤخرا وزارة الصحة ، وقد  تم في هذه الندوة التعريف  ببرامج و عروض و كل تفاصيل هذه التظاهرة الهامة التي تستعيد بالمناسبة جمهورها بعد احتجاب قسري و غياب اضطراري  بسبب الكرونا. وهوما أكده السيد المدير العام الذي أوضح أن فترة توقف الأنشطة الثقافية بسبب الجائحة كانت فرصة للقيام بالمراجعات الضرورية  لتجاوز السلبيات و الحفاظ على الإيجابيات للدورات القادمة  من أجل تطويرها و الإرتقاء بها إلى الأفضل لتأثيث دورة تليق برواد أيام قرطاج السيمائية وتبعا لذلك فإن هذه الدورة تعتبر في الحقيقة تحديا كبيرا لإنجاح عودة الحياة الثقافية في بلادنا مع ضرورة احترام البروتكول الصحي طبعا.

وفي مستهل كلمتها رحبت مديرة الدورة  السيدة نصاف بن حفصية بكل الحضور متوجهة لهم بالشكر على تلبيتهم للدعوة و المشاركة في هذه الندوة. وهنا  و دون رمي ورود أو مجاملة لا بد من التنويه بالعمل الكبير للفريق الإعلامي التي تم تعيينه لهذه الدورة نذكر منه بالخصوص كريمة الوسلاتي المنتجة و المنشطة الإذاعية صاحبة الخبرة الكبيرة في مثل هذه التظاهرات و الواثق بالله شاكيرعلى العمل الكبيرالذين قاموا به من إعدادات جيدة  وظروف مهيأة وتأمين طريقة منظمة لمداخلات الصحفيين.

إثرها  أكدت  السيدة نصاف بن حفصية على أهمية و مدى قيمة هذه التظاهرة وما تحظى به من اهتمام كبير من الجمهور التونسي و العربي و الإفريقي مؤكدة على أن عودة أيام قرطاج المسرحية هي أرضية التلاقي الفعلي و مختبرا لمختلف التعبيرات و ورشات التكوين و الندوات التي تبحث في واقع و عمق الفنون في زمن الأزمات و هيمنة التكنولوجيات الحديثة.

في نفس السياق اكدّت السيدة نصاف بن حفصية ان هذه الدورة ستكون مختلفة عن سابقاتها على مستوى العروض والندوات وان هذا المهرجان هو المهرجان العربي الافريقي الوحيد في العالم العربي و له صيت كبير يبقى طموحه الأكبر هو الوصول الى العالمية ولم يكن ليكون في هذا المستوى لولا تظافر كل الجهود و تضامن كل الفريق الإداري، التقني، اللوجيستي والإعلامي العامل في هذه التظاهرة من اجل الاشعاع والارتقاء به لأعلى المراتب..

 

في برنامج هذه الدورة 99 مسرحية من 26 دولة ستشارك في كل الأقسام ( وهي 7 )  من مسابقة رسمية وعروض موازية تونسية و إفريقية و عربية إضافة إلى التطلع إلى مختلف التجارب  المسرحية العالمية ستحتضنها 23 قاعة من بينها المسرح البلدي و المسرح الأوبرا و مسرح الجهات و مسرح المبدعين وقاعة الفن الرابع وفضاء التياتروفضاء الريو و الحمراء و المونديال ونجمة الشمال ودار الثقافة ابن رشيق و غيرها من الفضاءات . و للمرة الأولى ستكون تونس ممثلة بثلاثة أعمال مسرحية في المسابقة الرسمية التي تضم 14 عرضا . منها ثلاثة عروض تونسية وثلاثة عروض افريقية و8 عروض عربية،  و الأعمال التونسية  التي تم اختيارها هي : كابوس انشتاين للمخرج أنور الشعافي و اخر مرة للمخرجة وفاء الطبوبي و منطق الطيرللمخرج نوفل غزارة.وقد صنفت الجوائز في فئات مختلفة أفضل عمل متكامل 25 ألف دينار و كذلك جوائز أحسن نص و أفضل إخراج و أحسن ممثل و أحسن ممثلة و أحسن سينوغرافيا.   ، في حين باقي العروض ستكون  خارج المسابقة، مسرح العالم، مسرح الحرية وهي الانتاجات مسرحية للمؤسسات السجنية والاصلاحية والت تضم 14 عرض ، تعبيرات مسرحية من المهجر، مسرح الطفل و مسرح الهواة و انتاجات دور الثقافة حيث سيتم عرض 99 مسرحية مشاركة في كل الأقسام خلال أيام الدورة ..

و بمناسبة سنة الثقافة التونسية المصرية 2021-2022 التي اقرها رئيس الجمهورية التونسية قيس سعيّد و نظيره المصري عبد الفتاح السيسي وتعزيزا لروابط الأخوة المتينة والعريقة بين البلدين الشقيقين خاصة في المجالات الثقافية، تم اختيار جمهورية مصر العربية لتكون البلد المكرّم لهذه الدورة نظرا للزخم الفني والثقافي التي تشهده مصر في السنوات الأخيرة خاصة في الفنون المسرحية حيث سيتم تكريم الفنانة القديرة سميحة أيوب والنجم احمد بدير.

وخلال الندوة أعلنت السيدة نصاف بن حفصية ان الممثل الكوميدي العالمي ميشال كورتومانش صاحب الوجه المطاطي سيكون ضيف الدورة وسيكون وجوده في تونس فرصة للقاء الجمهور التونسي من خلال حلقات التكوين وماستر كلاسة كما سيتم تكريم العديد من القامات المسرحية التونسية والعربية والافريقية وهم : فضيلة حشماوي من الجزائر، امل دباس من الأردن، فلوريس ادجنهوم من البنين، جان سيبي اكومو من كينيا، احمد فؤاد سليم من مصر، لسعد بن عبد الله ، جمال المداني، فاتحة المهدوي، عبد الغني بن طارة وسعيدة الحامي من تونس و تتويج كل من الفنانة عواطف نعيم من العراق و الفنان المسرحي الكبير نورالدين الورغي من تونس كما سيتم تكريم وتتويج فرقة مدينة تونس للمسرح، ذاكرة المسرح التونسي.

اما عن اللقاءات و الندوات الفكرية فسيكون عشاق المسرح مع عشر لقاءات فكرية من بينها الندوة الفكرية الدولية لأيام قرطاج المسرحية “المسرح زمن المخاطر” الذي سيكون بإدارة الأستاذ الدكتور حمدي الحمايدي من 07 الى 09 ديسمبر بالإضافة للورشات والتربصات في المسرح والارتجال، المساحة المسرحية الفارغة، ورشة صناعة وتحريك العرائس ، ورشة تقنيات الارتجال وورشة الإنتاج المسرحي تحت اشراف ثلّة من الأستاذة المسرحيين من تونس والخارج.

بدرالدين الجبنياني

تصوير ؤضا هيمة

.

عن badreddine

شاهد أيضاً

أمسية ” تراثنا ذاكرة شبابنا ” كانت رائعة و ممتعة برافو للسيدة ريم البلطي المشرفة على الحدث الثقافي.

  عاشت مدينة خزندار في الساعات القليلة الماضية تظاهرة أطلق عليها ” تراثنا ذاكرة شبابنا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *