الرئيسية / نجوم وفنون / في سهرة إختتام مهرجان ليالي المحمدية في دورته الثالثة : و ختامها مسك مع الفنان محمد علي شبيل

في سهرة إختتام مهرجان ليالي المحمدية في دورته الثالثة : و ختامها مسك مع الفنان محمد علي شبيل

متابعة و عدسة الصحفية شيماء اسماعيلي

 

 

 

                                  المطرب محمد علي شبيل

 

 

شهد حفل اختتام فعاليات مهرجان ليالي المحمدية العرض الموسيقي التونسي الأصيل حيث تميزت السهرة بالنغم و الأغاني التونسية من المؤكد ستبقى عالقة على مدى أجيال و أجيال في ذاكرة الشعب التونسي دخلت خلالها للموروث الثقافي التونسي من بابه الكبير. نشوة فنية عاشها الجمهور الذي حضر سهرة الفنان محمد شبيل بأعداد محترمة ، باقة ممتازة من التراث التونسي أداها جعلت الحاضرين يتمايلون مع الأنغام و الموسيقى التي يحن لها عشاق هذه الأغاني.

 

            جانب من الحضور                                  المطرب محمد علي شبيل                  

علي شبيل صوت قوي طربي أصيل و ما يحسب لهذا الفنان هي إختياراته الجميلة التي أعدها خصيصا للجمهور في سهرة اختتام مهرجان ليالي المحمدية وهي من الإرث الغمائي إلى جانب أغنيتين من إنتاجه الخاص. سهرة الإختتام حضرها رئيس مجلس نواب الشعب الذي تم تكريمه بالمناسبة و والي  بن عروس و عدد من  إطارات و مسؤولي الجهة . الدورة الثالثة لمهرجان ليالي المحمدية تميزت بحسن إختيارات العروض المبرمجة و أشدى الجميع بحسن التنظيم اللوجيستي . و لعل ما أعلنت عنه مديرة دار الثقافة في هذه السهرة السيدة نورة المناعي  بقولها ان مهرجان ليالي المحمدية   انطلاقا من شهر رمضان القادم سيدخل في برمجة و استرتيجية  جديدة لأنه سيتم إدراجه ضمن مهرجان المدينة بالمحمدية  ليرتقي إلى مصاف المهرجانات الموجودة في كامل تراب الجمهورية تقريبا.

عن Baha

شاهد أيضاً

مارينا المنستير عاصمة للفن التشكيلي.

متابعة الإعلامي بولبابة العيدودي               ستكون مارينا المنستير عاصمة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *