الرئيسية / الرياضة / مونديال الارجنتين لأقل من 20 سنة: فوز تاريخي للمنتخب على العراق.

مونديال الارجنتين لأقل من 20 سنة: فوز تاريخي للمنتخب على العراق.

بقلم الصحفي عبد الرزاق مقطوف

 

 

 

محتب تونس – موقع جريدة تونس الإلكترونية

كتب عبد الرزاق مقطوف

تمكن منتخبنا من قلب المعطيات لصالحه بداية من الشوط الثاني بعد معاناة خلال شوط اول تميز بتدخلات فائقة من الحارس العرفاوي والمدافع الوهابي الذي أنقذ المرمى في مناسبتين. ولقد عرف أولادنا كيف ينومون منتخب بلد الرافدين ومفاجأته من عمل جيد من الظهير بوشنيبة الذي توغل ومرر بكرة مخادعة استغلها يوسف سنانه بعملية فنية غالطت الحارس الحسين في الدقيقة 55ولم يترك منتخبنا منافسه يستفيق من غفوته ليضيف له الهدف الثاني من نفس الجهة ومن كرة مشابهة حولها الجبالي بكل ذكاء الى الهدف الثاني في الدقيقة 57. واستمر المنتخب العراقي في هيمنته بعقم هجومي واضح وتجلي من أبرز لاعب على الميدان حارسنا العرفاوي الذي اجاد اللعب بقدميه وكان حلا للخروج الصحيح بالكرة من مناطقنا الخلفية. ولئن تميز منتخبنا بقدرته التكتيكية وخبثه الكروي فقد لاح المهاجم الظاهري بانانيته واحتكاره للكرة التي كادت تكلف المنتخب كثيرا وعلى الإطار الفني تأطير هذا اللاعب او التخلي عنه لان إضافة عثمان ’ دولي سانت إتيان كانت أوضح ولاح أكثر انسجاما مع المجموعة. وعلى منواله نسج النصراوي ورد الفعل بغباء رغم وجود “الفار” على اعتداء من لاعب عراقي ليكون الاقصاء الذي أربك الحسابات لكن المنتخب العراقي كان ضعيفا لنتمكن حتى بالنقص العددي من إضافة الهدف الثالث من ركلة جزاء حولها محمود في الدقيقة 86 مصرا على تنفيذها بنفسه وحسنا فعل المدرب الوحيشي بتمكينه من تنفيذها لتنفذ بشكل مرموق ومع هذا لم يرم المنتخب العراقي المنديل بحكم نسبة التحكم في الكرة التي فرضها دون جدوى ولغياب أي بعد هجومي وبتألق لحارس شاب عملاق لمنتخبنا. انتصار مهم نبني عليه وهو الأول في تاريخ منتخبات الشبان في المونديال وعلينا تأكيده امام منتخب أوروغواي عنيد يملك من المؤهلات والخصال البدنية الشي الكثير والاحتياط منه واجب والدليل المقابلة الكبرى التي قدمها ضد الانقليز وفرض هيمنته ولعب الهجوم وكاد يغنم نقطة على الأقل بعد ريمونتادا من 2/0 ف 3/1 الى هزيمة لا تخجل بالمرة 3/2 في اخر لحظات المباراة. لابد من مراجعة مباراتي منتخب اوروغواي ومواجهته بطريقة مغايرة للتي قدمناه ضد الانقليز لان قبول اللعب سيكون تكتيكا وخيما امام هذا المنتخب اللاتيني.

عدسة رضا هميمة

 

عن Baha

شاهد أيضاً

بطولة الرابطة المحترفة الثانية في جولتها السادسة : شبيبة العمران بخطى ثابتة نحو الدوري الممتاز.

  القلعة الرياضية 2 النادي القربي 1 ثنائية خليل السعيدي دق 41 و لؤي العراكي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *