الرئيسية / الرياضة / هل يبنى منتخبا بهذه العجلة.

هل يبنى منتخبا بهذه العجلة.

متابعة : الصحفي عبد الرزاق مقطوف 

 

 

 

 

 

بينت الاحداث انه بالعمل المتقون والمثابرة يتم الإصلاح وتبنى المنتخبات القوية في كرة القدم ولن نذيع سرا اذا ما قلنا بان “المولدي البناي “متاع المنتخب كان فاشلا وعمل بمنطق “الليقة تجيب“. ولقد تعلمنا من تجربة الجامعة التونسية لكرة القدم ان الاجماع لا يحدث الا عند حصول كارثة وهذه المرة حصلت كارثة باعتراف الجميع مع بقاء راي المسؤول الأول عن حجمها سرا وهو المعروف بطلعاته الم يحذرنا في مونديال روسيا بان المنتخب نجح في تحقيق 80في المائة من أهدافه . والحد لله ان منطق الاستخارة وحب من حب او كره من كره قد انتهى ولكنه تزامن للأسف مع وقوع كارثة اقلعته عن سرجه ودمرته ونحن لا نتمنى ذلك لكل من ساهم في تقديم أي عمل لتونس دون إساءة او تعال او هيمنة جوفاء لا تدوم.ويؤلمنا ان نشاهد أبناء جلدتنا يتورطون في قضايا هامشية وينساقون في متاهات جوفاء لن تزيدهم الا كرها ونقمة وغضب. أيها الاساتذه هذه لعبة وصارت نقمة لكونها تدر مالا كبيرا وجاها عظيما وتناسينا ان الهدف هو خدمة المجموعة الوطنية بالتعامل مع احسن وافضل ما توفر من زاد بشري على كل المستويات المطلوبة لكون الرياضة او كرة القدم لعبة فيها تنافس متجدد. وهذا ما لا يدركه القوم من هم في القيادة الا زمن المحاسبة او عندما يقع “المنجل في القلة” لكن ما نستغربه هو هذه العجلة في ترميم المشهد حتى كاد المريب يقول خوذوني . على المصلح ان يتوقف في لحظة صراحة ويتساءل عن دوره في الكارثة وفي هول ما حصل لا ان يركب دابة اسرع ويسارع الجميع في بناء جامعة أخرى بنفس الأشخاص …الم يطرح على نفسه لماذا لم يعارض هذا التمشي وهل بامكانه ان يترك مكانا لمعارض لتمشيه في جامعته القادمة . لقد تمت هرسلة كل من قال كلمة حق تتساءل عن معنى جامعة بقيت لدهور بلا إدارة فنية تعين مدربي الشبان ’من دون زمرة الفاتق الناطق الامر بجائزة لكل من كذب عليه وقال له انت الاجمل وانت اذكى وانت الانجح وليذهبوا للجحيم ولا تكترث له فعندنا صانع النجار الذي تحول الى اعلامي لا يشق له غبار ولدينا السحار المستحوذ على كل الفضاءات التلفزية وغرغر ياغراب..وعندنا الباندية للتاديب اذا ما لزم الامر. سيداتي اوانسي سادتي هذه اللجان التي تسمى حتى وان كان من ضمنها الساحر مارادونا لا تمثل حلا ولن تضيف اصلاحا لكرتنا التي واصلت التعامل بانتقائية مع مناخها. وماذا يعني اشراف الفاشل على تعيين مكتب جديد وهل هي جامعتنا ديمقراطية وشفافة لتشرف على انتخابات تهمها الم ترفض جامعتكم حتى لا أقول جامعة الجري قرار ا من محكمة إدارية يقضي بإلغاء الانتخابات . هل تحولتم بمجرد سقوط عرفكم الى ادعياء في الديمقراطية وروح الإصلاح واكم اتيتم بامهر الوجوه الرياضية وان الفساد سقط لمجرد هبوب هذه الريح القطرية. لقد فشلتم وما عليكم الا ان تقتدوا بما فعلته وزارة الاشراف في فرنسا بعد سقوط الامبراطور المراهق لوغرايت ودون تدخل من الفيفا سوي الخلاف وعادت عجلة الكرة الفرنسية الى الدوران لكونها خلقت اطرا تحاسب وتطرح إشكاليات وحلول رياضية دون تدخلات فوقية..اما عجلتكم هذه فلا معنى لها سوى الهروب الى الامام ومزيد من الهيمنة على هذه اللعبة وما تجلبه لكم من فوائد ..ولهذا فلجانكم لا مغزى لها وامر الإصلاح يهم الجميع وكل من نصبتوه في مركزه بالتعيين فهو مذنب وماعليه امتطاء القطار وهو يسير.

 

عن Baha

شاهد أيضاً

بطولة الرابطة المحترفة الثانية في جولتها السادسة : شبيبة العمران بخطى ثابتة نحو الدوري الممتاز.

  القلعة الرياضية 2 النادي القربي 1 ثنائية خليل السعيدي دق 41 و لؤي العراكي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *